تحية إعلامية للزوار الكرام ومرحبا بكم في موقعكم الشاون بريس           
صوت وصورة

تلاميذ يناشدون مديرية التعليم بإقليم تطوان


حالة مرضية جد مستعجلة بإقليم شفشاون

 
أدسنس
 
النشرة البريدية

 
 


الاضطرابات النفسية في سنوات المراهقة تزيد فرص الإقصاء الاجتماعي


أضيف في 13 أكتوبر 2021 الساعة 18 : 09



الاضطرابات النفسية في سنوات المراهقة تزيد فرص الإقصاء الاجتماعي

 

 

أفادت دراسة حديثة بأنه غالبا ما يتم استبعاد المراهقين الذين تم تشخيصهم باضطراب الصحة العقلية من سوق العمل والتعليم فى مرحلة الشباب، وينطبق هذا الكلام، بشكل خاص، على المراهقين الذين تم تشخيصهم بإضطراب طيف التوحد أو الذهان.

 

وتأتي النتائج المتوصل إليها، والتي نشرت في عدد أكتوبر من مجلة “الطب النفسي” الطبية البريطانية، عقب أن تم استبعاد 11 في المائة من المراهقين الذين تلقوا تشخيصا نفسيا من مجال التعليم، وسوق العمل لمدة خمس سنوات على الأقل قبل بداية مرحلة البلوغ.

 

وقالت إيدا رينجبوم، الأستاذة في مركز أبحاث الطب النفسي للأطفال فى جامعة توركو فى فنلندا، “للمساعدة في منع الاستبعاد الاجتماعي للمراهقين، يتطلب علاجهم وإعادة تأهيلهم بالإضافة إلى تطوير العلاج القائم على الأدلة وإعادة التأهيل”.

 

وأضافت أن النتائج المتوصل إليها مثيرة للقلق لأنها تسلط الضوء على الصلة بين اضطرابات الصحة العقلية والاستبعاد طويل الأمد في ميداني التعليم وسوق العمل.

 

وتم، في هذه الدراسة، تعريف الاستبعاد طويل الأجل على أنه فترة قضاها خارج نطاق التعليم أو عمل مدفوع الأجر تستمر لمدة خمس سنوات على الأقل، كانت الصلة قوية، بشكل خاص، مع المراهقين الذين لم يكملوا تعليمهم الثانوي والذين تم تشخيصهم باضطراب في الصحة العقلية.

 

ووجدت الدراسة أن ما يقرب من نصف هؤلاء المراهقين، الذين عانوا من الذهان، وما يقرب من ثلاثة أرباع المراهقين الذين تم تشخيصهم باضطراب طيف التوحد، تعرضوا للاستبعاد طويل الأمد من التعليم وسوق العمل في بداية مرحلة البلوغ.

 

وقال الباحثون إن إعادة التأهيل المهني والتعاون الوثيق بين الطب النفسي والخدمات الاجتماعية مهمان لتمكين المراهقين الذين يعانون من مشاكل الصحة العقلية، من الوصول إلى سوق العمل”، مشددين على أن المراهقين الذين لم يكملوا تعليمهم الثانوي يحتاجون إلى دعم أكثر استهدافا لأن خطر تعرضهم للإقصاء الاجتماعي مرتفع بشكل خاص.

 

الشاون بريس







 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الشرق الأوسط : ديمقراطية أم ذلقراطية ؟

الشرق الأوسط : ديمقراطية أم ذلقراطية ؟

قراءة تجديدية للنص الديني :مختصر الفقيه الشيخ خليل

حوار مع طبيب نفساني بمستشفى محمد الخامس بشفشاون

السلطات الإسبانية تحذر من استمرار رياح الشرقي القوية

لا داعي للتباكي على خيانة مزوار

ملامح من الأدب النسوي في شمال المغرب دابو الغمارية نموذجا.

ثلوج إقليم شفشاون تتشح بياضا

شفشاون...الحشيش يقود شابا للانتحار بباب برد

أحمد الريسوني .. الثائر المنسي

رابع حالة انتحار في أقل من أسبوع بشفشاون

إقليم شفشاون تعددت الأسباب والانتحار واحد

حالة انتحار أخرى بإقليم شفشاون

انتحار شاب يافع بإقليم شفشاون

حالة انتحار ضواحي شفشاون

حالة انتحار بجماعة بني دركول بإقليم شفشاون

اقتحام مؤسسة تعليمية بإقليم شفشاون

انتحار شاب بإقليم شفشاون

انتحار أم لستة أطفال بإقليم شفشاون

انتحار سيدة عازبة بمركز باب برد بإقليم شفشاون





 
البحث بالموقع
 
مقالات وأراء

الهوية تستغيث!

 
أدسنس