تحية إعلامية للزوار الكرام ومرحبا بكم في موقعكم الشاون بريس           
صوت وصورة

مي عائشة.. سيدة بأقشور تصنع وتبيع الخبز ببساطة الفقراء


رئيس الجامعة في لقاء مع الطلبة الجدد بالمدرسة الوطنية

 
أدسنس
 
النشرة البريدية

 
 


الإقامة الفنية بشفشاون تنتج "الكاس الخاوي"


أضيف في 12 دجنبر 2014 الساعة 56 : 19



الإقامة الفنية بشفشاون تنتج "الكاس الخاوي"

 

 انطلقت مع بداية شهر أكتوبر 2014 الإقامة الفنية في مجال الكتابة المسرحية، والمنظمة من قبل فرقة مسرح "المدينة الصغيرة" بمدينة شفشاون، بدعم من وزارة الثقافة، واختتمت أول أمس الخميس 27 نونبر 2014، وذلك مواكبة من الفرقة لدعوة الوزارة الوصية على الشأن الثقافي بالمغرب، بالانخراط في مشروع "الإقامات الفنية"، سعيا من الوزارة لتنويع أشكال دعمها للمسرح، وأملا في الحصول على نتائج أفضل للحركة المسرحية بالمغرب، وبمشاركة ثلاثة كتاب مسرحيين وهم: محمود شاهدي، وإيمان الرغاي، وأحمد السبياع، بغاية التواصل وتبادل الخبرات وتعميق المهارات، والوسيلة الوحيدة لذلك هو كتابة نص مسرحي مشترك. وذلك حسب ما أفادنا به منسق الإقامة الكاتب المسرحي أحمد السبياع.

وقد كان الكتاب الثلاثة على وعي بصعوبة الكتابة المشتركة، لذلك وضعوا منذ البداية خطة أولى لذلك، وأخرى بديلة، في حالة فشل الخطة الأولى، نصت الأولى على كتابة النص بصيغة مشتركة والمصادقة على كل حوار على حدة، وهذا طبعا يؤدي إلى التأخر، وبذل الكثير من الجهد، فليس سهلا التوافق بين ثلاثة كتاب رغم تقارب أفكارهم وأساليب اشتغالهم، ونصت الخطة البديلة على: تقسيم النص المزمع كتابته، بعد الاتفاق حول الفكرة والأحداث والشخصيات إلى ثلاث وحدات، ويتكلف كل كاتب بكتابة وحدة منها. 

غير أن إصرارهم على الكتابة المشتركة وعلى التوافق والتفاعل، جعلهم في منأى عن اللجوء إلى الخطة البديلة، فأنتجوا نصا مسرحيا أسموه "الكاس الخاوي"، الذي يهتم، حسب الكاتب المسرحي "أحمد السبياع" المشارك في الإقامة، بشخصيات "قل ما ننظر إليها، شخصيات قد نشير نحوها بأصابع الاتهام دون أن نناقشها". وتعتمد خطة كتابته (النص) على "المونولوج وكذا بناء المواقف، حيث تُعطى مساحة هامة لبوح الشخصيات وإبحارها في عوالمها الذاتية والداخلية العميقة. كما تُخلق مواقف درامية تتأرجح بين الحزن والضحك والسخرية تفضي إلى فرجة متنوعة". يضيف السبياع.

وكانت الإقامة، حسب السبياع دائما، فرصة للحوار وتبادل الآراء حول أشكال الدرامية، حيث "نكتب النص حوارا بحوار، ولكي تتم المصادقة على حوار ما ينبغي الاتفاق عليه من قبل اثنين من الكتاب، وهذا يأخذ طبعا الكثير من الوقت، لكن في النهاية نحصل على نص يمثلنا جميعا، وعدم رفض الأفكار قبل النظر الدقيق إليها من جميع الجوانب".

 


أما الممثلة والكاتبة المسرحية "إيمان الرغاي"، فأكدت أنها شعرت في البداية بالخوف من فشل تجربتها في هذه الإقامة "الفريدة من نوعها"، "لا سيما أن كل واحد منا آت من بيئة وثقافة مختلفة عن الآخر، لكن سرعان ما اندثر هذا الإحساس مع مرور الوقت، واتضاح رؤية المشروع". تقول الرغاي.

وعن إيجابيات التجربة، فهي في نظر الرغاي متعددة، فقد "تعلمت تقنيات جديدة وطرق متنوعة في الكتابة المسرحية، التي ستفيدني لا محالة في كتاباتي القادمة". 

وبالنسبة لثالث الكتاب المشاركين في هذه الإقامة، فهو الكاتب والمخرج المسرحي محمود شاهدي، فشدد على ارتباط الكتابة المسرحية بقواعد كونية، لكنها تبقى في الوقت نفسه نتاج تجربة خاصة، فكل كاتب "له طقوسه وطريقة تعامله مع محيطه".

واستطاعت هذه التجربة، يقول شاهدي، "أن تجعل من عوالمنا المختلفة منبعا لنص مشترك. نحاول من خلاله خلق انسجام في العلاقات التي تربطنا ببعضنا، في بداية الأمر، لكي يتحول هذا الانسجام لنص نحاول من خلاله تقريب الشخصيات من الركح". فكما أن "الكتابة هي أن تكون وحيدا، فهي أيضا، بثلاث وحدات مشتركة حياة طويلة لشكوكنا المشتركة".

وتعتزم الفرقة إنتاج النص المسرحي "الكاس الخاوي" وتقديمه عملا مسرحيا احترافيا لهذا الموسم، وترشيحه لدعم وزارة الثقافة بصيغته الجديدة، والفرقة اليوم عاكفة على اختيار طاقم العمل المسرحي.

 

الدراما ميديا







 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



انفراد: الشاون بريس تنشر المداخلة الكاملة للناشط الحقوقي والسياسي محمد بن ميمون بمقر المنظمة المغربي

بروفايل عن الكاتب والسيناريست أحمد السبياع

الدورة العادية لشهر أبريل 2013 بجماعة باب برد

وادي لو تستضيف أزيد من 200 ألف زائرإلى حدود 26 غشت

للأسف نحن من يساهم في انتشار " السيدا "

على مسؤوليتي: ˜ جماعة المنصورة،بني احمد ،إقليم شفشاون، تستغيث فهل من منقذ؟

مدرسة عمر بن الخطاب للتعليم العتيق بتمروت تتنظم مسابقة في السيرة النبوية

كيف تم التخلي عن المدرسة العمومية: م.م/مولاي إدريس الحريري نموذجا

الترامى على موقف للسيارات وتسييجه ليلا بمركز اسطيحة

الأهداف غير المعلنة لمحاربة مبادرة "السياحة الجبلية" بشفشاون

بروفايل عن الكاتب والسيناريست أحمد السبياع

الإقامة الفنية بشفشاون تنتج "الكاس الخاوي"

إنجاز مشاريع طرقية بإقليم شفشاون خلال 2015-2016 وإقصاء غير مبرر لطريق بني أحمد

الليلة الفنية أبرز أنشطة مهرجان شفشاون الدولي للتصوير الفوتوغرافي

بولندا في ضيافة المجلس الإقليمي لشفشاون

القافلة البولونية المغربية تشكر سلطات شفشاون

دراسة لتثنية طريق شفشاون و الحسيمة

شفشاون..مشروع هام سيرى النور قريبا

مجلس الجهة يتعهد بتنفيذ بعض المشاريع الطرقية بين الحسيمة وشفشاون

انطلاق أشغال الشطر الثالث من تثنية الطريق بين تطوان وشفشاون





 
البحث بالموقع
 
مقالات وأراء

زمن الأخطاء

 
أدسنس