تحية إعلامية للزوار الكرام ومرحبا بكم في موقعكم الشاون بريس           
لمراسلة الموقع

لمراسلتنا

 
صوت وصورة

مداخلة النائب البرلماني اسماعيل البقالي عن دائرة شفشاون


مقلد و خليفة المعلق"عصام الشوالي"في مباراة شعبية لكرة القدم بإقليم شفشاون

 
أدسنس
 
 


الصراخ والاستنكار: جماعة المنصورة نموذجا


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 17 يوليوز 2013 الساعة 10 : 01



الصراخ والاستنكار: جماعة المنصورة نموذجا



ساكنة جماعة المنصورة اقليم شفشاون يطالبون بفتح تحقيق في الاختلالات التي يقوم بها الرئيس ونائبه .
هكذا يصرخون سكان جماعة المنصورة ومن بينهم المستشارون يرفعون أصواتهم تحت شعار ...هذا عار هذا عار.. والجماعة في خطر ... ومن هنا يتبين على أن المجلس الحالى الذي يقوم بتفويت البقاع الأرضية إلى تجار المخدرات وهذه البقاع هي في ملك الجماعة. والآن يقوموا بتوسيع السوق الأسبوعي يسمى الاثنينالمنصورة بدون إخبار الأعضاء المستشارون وبدون إعلان رسمي وكذلك بدون إخبار الوكالة الحضرية وعدم الدراسات التقنية لبناء محلات تجارية والساكنة تصرخ وتنادي وتقول كيف يعقل أن المجلس يتواطأ مع احد الرموز المختارة بتفويت 10 محلات بدون مقابل... ثم استضافت جريدة / الإصلاح / احد الوجوه البارزة في المنطقة. له من التجربة والخبرة ما يكفي لتسيير هذه الجماعة تقلد عدة مناصب بكل من المجلس الإقليمي والمجلس القروي يتحدث إلينا والى ساكنة المنطقة حول العشوائية والفوضى والارتجال الذي يطبع ملامح التدبير بجماعة المنصورة . والآن يبدأ الحوار. أستاذ توفيق المصمودي مستشار جماعي . مرحبا بك . سيدي هل انتم راضون على الأداء السياسي للمجلس بجماعة المنصورة .
إن عملية تقييم الأداء السياسي في مرحلة معينة خصوصا مسالة تدبير وتسيير الشأن العام يبقى أمرا صعبا للغاية وحكمه بيد ساكنة جماعة المنصورة لكن في نظري تظل ملامح العشوائية والارتجال وغياب الحكامة بادية على وجه الجماعة . وبالتالي فان واقع الحال خير دليل على الضعف والترهل الذي تعاني منه الجماعة في التسيير والتدبير ...
ماهي في نظركم أوجه التقصير في عمل المجلس؟...
هناك نقص فاضح في البنيات التحتية الأساسية كالطرق والإنارة والتزفيت الخاص بالشوارع التطهير والذي يشكل بصمة عار على رئيس المجلس إضافة إلى ذلك تفتقر الجماعة إلى دار الولادة. المراكز الثقافية .التكوينية.الرياضية. والأندية النسويةوالتربوية. جماعة تعيش على هامش التنمية المستدامة .
كلمة أخيرة...
نشد بحرارة على ثلة من المستشارين والفاعلين الغيورين على الشأن العام ونؤكد عبر جريدة / الإصلاح/ التي نشكرها بالمناسبة على إتاحة هذه الفرصة ومساهمتها في التحسيس والتوعية على أننا في جماعة المنصورة بعمالة شفشاون لن نسكت على كل هذا الظلم الذي يلحق الساكنة ومستعدون لفتح تحقيق في طريقة تدبير وتسيير المجلس وعازمون كل العزم على كشف تلاعبات وخروقات السيد الرئيس الذي يحن لسوء تدبير الشان العام والعبث السياسي ............... يتبع


بقلم الفحصي عبدالباقي







تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- كفاكما ارتزاقا وتطفلا

بني لاوة

قبل التعليق على هذا المقال لابد من تقديم نبذة عن كاتب المقال المسمى عبد الباقي الفحصي الذي يدعي كذبا حصوله على الإجازة في علم الفلك  ! ! ! من المسيد حيث كان طالبا قرآنيا، دون أن يعرف معنى هذا العلم. وهو الآن يمارس الشعوذة والنصب والاحتيال بمعية صاحبه الذي يقدمه كصاحب تجربة في التسيير وآخر ما يتداول عن هذا الثنائي المتطفل على السياسة والسياسيين زعمهما قادران على تخليص المبحوث عنهم في قضايا المخدرات مقابل أداء مبالغ مالية معتمدين في ذلك على سذاجة الفلاحين البسطاء الذين يتم إسماعهم مكالمات هاتفية مع الكلونيل ماجور أخ الرئيس المغبون الذي لم يستطع إقناع إبن خاله ليكون إلى جانبه خلال انتخاب رئيس مجلس جماعة المنصورة. هذا الثنائي الذي أصبح مكشوفا بكذبه على الناس واستغلالهم. وكمثال على ذلك، كان لهذا الرئيس المغبون علاقة مع بعض المرتزقة بالمديرية الإقليمية للفلاحة بشفشاون والقرض الفلاحي بنفس المدينة فكونوا عصابة منظمة للنصب والاحتيال على الفلاحين البسطاء الأميين الذين كانت لهم الرغبة في غرس أشجار الزيتون فقاموا بتوريطهم في التوقيع على استلام أعداد هائلة من شجيرات الزيتون لم تستوعبها أراضيهم فبقيت عرضة للتلف. أما العصابة فكانت تسطوا على التعويضات نصيب هؤلاء الفلاحين. ولو قامت الآن الجهات المسؤولة بتحقيق في هذه النازلة لوجدت ما هو أفضع.
أما فيما يخص المقال موضوع التعليق، فإنه يتضمن عبارات ومصطلحات وجمل لا يعرف كاتبها معانيها. أما صاحبه "الرئيس المغبون" فرغم مضي أكثر من 4 سنوات على انتخابه بالمجلس فإنه لازال في حالة شرود ويتكلم عن البنية التحتية والطرق والتزفيت و... وكأن المجلس يتصرف في الملايير من الدراهم  ! ! ! فلماذا إذن لم يتقدم بملتمسات في هذا الشأن حلال دورات المجلس ؟؟؟ لأنه لا يعرف كيف؟؟؟ هذا الرئيس المغبون ولا حول ولا قوة إلا بالله لا يعرف قدر نفسه عند الناس، لقد أصبح أضحوكة لدى الخاص والعام.
إن هذا المقال يظهر بجلاء تام غباء كاتبه وصاحبه وجهله التام لضوابط تسيير الشأن العام وهو يتكلم عن تفويت 10 محلات بدون مقابل و.... البقاع عوض البقع.
هذه العناصر التي تتطفل على اختصاصات غيرها مثلها مثل أولائك الذين يصبحون وعاضا ومفتين دينيين بمجرد ارتداء الزي الأفغاني، فمثل هؤلاء يجب ...

في 22 يوليوز 2013 الساعة 32 : 10

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- الاصطياد في الماء العكر

مواطن من المنصورة

في البداية نستنكر المزايدات السياسوية التي تفيد المواطن في شيئ وردا على التعليق رقم 1 أقول له مادخل الكولونيل ماجور في لعبتكم السياسية القذرة رغم انه ابن عمتك .بالاظافة الى ذلك بصفتك النائب الآول للرئيس لم تضف أي قيمة مضافة لساكنة الجماعة اللهم اظافة سيارة جديدة من نوع "داسيا لوكان "الى ممتلكاتك الشخصية رغم أن الجميع يعرف أنك أستاذ بسيط بالتكوين المهني وأجرتك لاتتعدى 6000 درهم فبالاظافة الى الآعباء الحياتية اليومية لايمكنك أن توفر 110000 درهم في ظرف3 سنوات وخا بلكريدي اللهم اذاكانت بطرق غير شرعية.اذن الفساد والرشوة حاضرة في هذه الواقعة وان تسليم رخصة البناء من تحت الطاولة لخير دليل على ما أقول
وان تسيير الجماعة منطرف شخصان انقضا على رئاسة الجماعةبطريقة التحايل يوضح بشكل جلي الفراغ القانوني القاتل بحذف الفصل 6 من الميثاق الجماعي لسنة 1976
وعوض الاهتمام بتنمية الجماعة ينساقون وراء المشاحنات الخاوية
أما فيمايتعلق بانتقا

في 24 شتنبر 2013 الساعة 48 : 12

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- اين الحقيقة.

[email protected]

اعتقد ان النائب الاول يستطيع تبرير طريقة وصوله الى شراء السيارة و انا صديق له اعرف اجرته التي تفوق بكثير المبلغ المشار اليه في التعليق الثاني و كذلك الكلونيل ماجور لا دخل له في هذا الشان و الاشارة اليه هو فقط من باب الحسد و الكراهية عند بعض السياسين الفاشلين في ادارة الصراع والوم كثيرا المقربون منه الذين يقحمونه في حملاتهم السياسية الشيء الذي يدفع بالمعارضة على الرد احيانا يكون مبالغا فيه يجب الاحتياط اكثر من جميع الاطراف.
تحياتي للكلونيل....اتمنى من كل طفل من جماعتناان يصل الى ما وصلت اليه، و تحياتي لكل تحليل سليم يصب في النهوض بجماعتنا اقتصاديا و اجتماعيا.
ليس النقد من اجل النقد و انما النقد من اجل الاصلاح ،من غير المعقول ان نحمل رئيس الجماعة الاوضاع التي تعيش فيها جماعتنا،المسلم يمكن له ان يرتكب المحرمات و لكنه لا يمكن له ان يكذب كما ورد في موضوع الصراخ و الاستنكار...شيىء لا يمكن القبول به الا من باب القفز على الحقيقة لتحقيق اغراض شخصية انتخابية سكان الجماعة اغلبهم لا يتوفرون على الانترنيت للاطلاع عليها و القليل لا راي لهم في الانتخابات.
اما في مايخص التسير انا لا اعتقد ان هذا المستشار المحترم يملك المقومات الكافية للتسير، لان الرئيس يجب ان يكون دراية كافية بالقانون الاداري الصفقات العموميةالتعمير و الهندسة المعمارية الهندسة المدنيةبالاضافة الى اللغة.
مع الاسف هذه الشروط لم تكن متوفر جميع الرؤساء الذين تعاقب على تسير هذه الجماعة و لي ما يبرر هذا الموقف و هو ان يحيبني كل منتقذ الى هذا الراي على هذا الاسئلة:
1لمذاادارة الجماعة يتسرب اليها المياه و لو بامطار الصيف؟
2 لمذا جميع الاقسام المدرسية تجد في وضعيةسيئة للغاية و هي ايلة للسقوط؟
3لمذا الطريق الجماعية المؤدية من ج الشرقية الى المنصورة في وضعية لا تحسد عليها؟
4 لمذا بعض الكوانين لم يتم تزويدهم بالكهرباء يوجدون داخل المداشير؟
فالاجابة عن هذه الاسئلة من طرف عاقل هو ان الرؤساء و قعوا على محاضر لا يعرفونها بالتاكيد و في بعض منها من باب ارضاء الخواطر....
من هنا احمل اولا و اخيرا الساكنة التي لم تحسن اختيار الرئيس.

في 21 أكتوبر 2013 الساعة 10 : 21

أبلغ عن تعليق غير لائق


4- [email protected]

لماذا اذن تقبر الحقيقة

السياسي يجب ان يتوفر فيه حب التجديد و مواكبة الاحداث من متغيرات الحراك السياسي و كذلك القانوني على سبيل المثال كيف ان رجل القانون يتحدث عن الفصل 6 من المثاق الجماعي 1976 و كانه من اهل الكهف،يحهل تاريخ نومه في هذا الاخير ويريد ان يصبح رئيسا لجماعة تتوفر على اطر من العيار الثقيل .....ولناموعد مع لقاء اخر و سيستمر حتى تنجلي الحقيقة.
تحياتي لهذا المنبر الاعلاميالشاون بريس

في 22 أكتوبر 2013 الساعة 21 : 22

أبلغ عن تعليق غير لائق


5- صديقي وعدوي

ابن البلد

التعليق رقم 3 و4 هو للعياشي اللوشي المهندس التطبيقي بباشوية واد لاو الذي ترشح في انتخابات 2009 وحصل على نتيجة مخيبة للامال .22 .مقابل 150 للفائز هذه مهزلة .واذا كدبني يقول لي هذا غير صحيح وهو صديق للرئيس المهلوك ونائبه الآصلع

في 03 نونبر 2013 الساعة 34 : 20

أبلغ عن تعليق غير لائق


6- صديقي .........

ابن البلد

في الانتخابات كل شيء ممكن ،الرسوب و النجاح لا فرق بينهما،لان الساكنة التي ذهبت الى الصنادق لم تحسن الاختيار و هذا راجع بالاساس الى نسبة الاميةو الجهل.
و لكن ارجوك ان تحدثني عن الخاتمة هل كان صديقك ام لا؟
و صفته بالعدو لانه خصمك السياسي فقط و تعرفه انه لا يكره احد و صديق الجميع في زمن الشدة.
لازم تعرف ان السياسة بدون اخلاق اصحابها لا مستقبل لهم و سترى ذلك في الانتخابات القادمة التي نتمنى ان تتاخر حتى ينجز الرئيس الحالي بمعية نائبه الاصلع
و مرشدهم الاصلع كذلك ما عجزت عنه المجالس السابقة و انت منهم ياصديقي الاصلع.



في 05 نونبر 2013 الساعة 10 : 19

أبلغ عن تعليق غير لائق


7- رئيس جماعة سابق

ناحية وزان

السلام عليكم.اعلموا أيها الإخوة الأعزاء أن لكل كاتب رقيب ، لذا يجب تجنب العبارات النابية واحترام كل منا الآخر، فالردود قد أخجلتني كثيرا، وقد عزمت مشاركتكم نزولا عند رغبة صاحب التعليق رقم 20 في موضوع شكاية موجهة من الكاتب العام لجماعة المنصورة إلى عامل الاقليم.فمنطقة بني أحمد عامة لها تاريخها العظيم في مقاومة الاستعمار واعتبرت قطبا للعلم والمعرفة على ممر السنين ، وقد أغنت إقليم شفشاون بأطر عالية جدا كان لها صيت على الصعيد الوطني ولا زال البعض منهم (ما عمر البركة كتقطع )، وكلما تذكرت بني أحمد بصفة عامة وجماعة المنصورة خاصة إلا واستحضرت شخصية فذة وازنة مرموقة كان يحسب لها ألف حساب على الصعيد الوطني ، هذه الشخصية تتجلى في الرجل الوطني تغمده الله برحمته الواسعة ، الأستاذ: محمد المصمودي الذي فارقنا إلى دار البقاء وهو في ريعان شبابه.وحتى لا أطول عليكم أكثر فقد قرأت الرسالة أعلاه ، وأرجو أن لا يلومني أحدا إن لم يعجبه تعليقي ، فأهل مكة أدرى بشعابها .لماذا الصراخ بجماعة المنصورة؟لما هذا عار هذا عار الجماعة في خطر، وهنا أسأل هل أصاب إعصار تسونامي جماعتكم " هل ضربها زلزال وأودى بحياة ساكنتها؟طبعالا ، إذن لماذا هذا التضخيم الإعلامي.بلدنا ولله الحمد بلد الأمن والأمان والاستقرار والحرية وخيراته لا تحصى قد حباه الله بها.هذا من جهة أما فيما يخص تفويت البقع الأرضية تابعة لملك الجماعة إلى الخواص بطريقة غير قانونية اسألوا أهل الميدان إن كنتم لا تعلمون ، العمالة  (قسم التعمير )وهذا القسم يتوفر على مهندسين أكفاء لهم من التجربة والدراية لحل هذا المشكل وماهوأكثر،كما أن هذه المخالفة إن كانت موجودة حقا يجب حلها بشكل عقلاني وبمشاركة جميع أعضاء
المجلس وتجنب السياسوية في هذا الجانب وكل ما هو مدمر ومعيق للتنمية ، ربما الرئيس ليس على دراية كافية بميدان التعمير ، ربما عوامل ساهمت في هذه المخالفة ، ربما الجماعة لاتتوفر على مهندس مختص ....الخ .لكن دائما يبقى الحل موجود، وهذه المخالفة سبق وأن أحدثت في مجموعة من الجماعات ببلادنا وتم حلها بطرق سلسة.لكن
وحسب فهمي للمشكل هناك شرخ واضح في
صفوف أعضاء هذه الجماعة.ومن هذا المنبر أدعوكم إلى توحيد الصفوف والكف عن لعب دور المتفرج والعمل جنبا إلى جنب للنهوض بتنمية منطقتكم ، لأن الخلافات لا تجلب سوى الفشل وضياع الفرص وفي الأخير يبقى المواطن هو الطرف المتضرر.وكما يقول المثل في الاتحاد قوة ووفقكم الله لما فيه الخير.

في 07 نونبر 2013 الساعة 46 : 00

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



عاجل: خلاف عائلي بجماعة ووزكان يؤدي إلى مجزرة

الصراخ والاستنكار: جماعة المنصورة نموذجا

تلميذ بثانوية مولاي رشيد ينتهك عرض طفل بحي ظهار بن عياد

أدب الحوار وأصول النقاش

العدد 9 لسلسلة دليل البياع مع يوسف السمار

بنت الشاون ومسار التعليم بالمغرب

حديث في السياسة : حكومة زعيم المصباح والبديل الحضاري

الشفشاونية نزيهة مفتاح فنانة تمدّ الجسور بين ضفّتي المتوسط

حملة طبية متعددة الاختصاصات لفائدة ساكنة إقليم شفشاون

مقاربة نقدية للجهوية المتقدمة، نموذج : جهة الشمال / الريف الكبير

الصراخ والاستنكار: جماعة المنصورة نموذجا





 
مساحة إعلانية

مؤسسة بوراس لتعليم السياقة بتطوان...تقنيات حديثة مع تسهيلات في الأداء

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
البحث بالموقع
 
أدسنس
 
مقالات وأراء

الوزيرة العجيبة