تحية إعلامية للزوار الكرام ومرحبا بكم في موقعكم الشاون بريس           
صوت وصورة

السيطرة على حريق بغابة غمارة بالقرب من شفشاون


أم تستعطف القلوب الرحيمة لمساعدتها على تكاليف علاج

 
النشرة البريدية

 
 


شكايات كيدية تُرهب العديد من الأبرياء ضواحي شفشاون


أضيف في 22 أبريل 2018 الساعة 15 : 17



شكايات كيدية تُرهب العديد من الأبرياء ضواحي شفشاون


لازالت الشكايات الكيدية المتبادلة تستعر بين العديد من أبناء منطقة شفشاون، الذين يحاولون جر بعضهم البعض الى ردهات المحاكم للأسباب شخصية ،وفي الغالب غير معلنة تنبع من ثقافة الكراهية والنكاية بالآخر .


واستنادا إلى مصادر محايدة، فإن إقليم شفشاون بصفة خاصة عامة يشهد حربا ضروسا للشكايات الكيدية  المتبادلة وتصفية الحسابات بين العديد من الأشخاص ،علاوة على صراعات تتقمص "أقنعة  حقوقية" من أجل التأثير على المسار الطبيعي للعدالة وترهيب رجال إنفاذ القانون .


وكانت جريدة الشاون بريس الالكترونية ، قد نبهت إلى خطورة ما يسمى بالمساطر المرجعية، والشكايات الكيدية والتي غالبا ما يكون الهدف من تقديمها، توريط الأشخاص في قضايا عديدة أبرزها تهريب المخدرات، معتبرة أن هذه الشكايات ستبقى تهديدا وارهابا وابتزازا، يمارس على أبناء منطقة الشمال عموما ،وبلاد "اجبالة" على وجه الخصوص.

 

للإشارة فقد وجه السيد اسماعيل البقالي نائب برلماني عن دائرة شفشاون حزب الاسقلال سؤالا شفشويا حول الموضوع داخل البرلمان، حيث أوضح المتحدث مدى الخطورة التي يمكن أن تسببها مثل هاته الشكايات مطالبا بإيجاد تدابير عاجلة وحلول فورية حول الموضوع.

 


 

الشاون بريس

 

 

 







 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



وزارة التربية الوطنية تنشر أسماء المحتلين للسكن الوظيفي بشفشاون

انفراد: الشاون بريس تنشر المداخلة الكاملة للناشط الحقوقي والسياسي محمد بن ميمون بمقر المنظمة المغربي

تراجع خطير في مستوى الخدمات الصحية بالجبهة

عامل إقليم شفشاون يدعو إلى التأكيد على إعادة الثقة بين الملزم والإدارة الجبائية

إلى متى ستستمر معاناة ساكنة قاع سراس مع هشاشة البنية التحتية؟‎

تقريراللجنة الوطنية لمحاربة الفساد: استغلال مشاريع التنمية القروية والفلاحية في إنتاج وترويج المخدرا

ليالي القذافي بشفشاون: تسيل مداد الكتاب المشارقة (الكردستاني بدل رفو نموذجا)

لماذا لا نرخص للكيف كما نرخص للسجائر

على مسؤوليتي: ˜ جماعة المنصورة،بني احمد ،إقليم شفشاون، تستغيث فهل من منقذ؟

وفاة أكبر المعمرين بشفشاون وآخر المقاومين إلى جانب عبد الكريم الخطابي عن عمر يناهز 117 سنة‎

شكايات كيدية تُرهب العديد من الأبرياء ضواحي شفشاون





 
إعـAــلانات
 
البحث بالموقع
 
مقالات وأراء

نحن الفقراء