تحية إعلامية للزوار الكرام ومرحبا بكم في موقعكم الشاون بريس           
صوت وصورة

السيطرة على حريق بغابة غمارة بالقرب من شفشاون


أم تستعطف القلوب الرحيمة لمساعدتها على تكاليف علاج

 
النشرة البريدية

 
 


حقيقة تواجد مروحية بشاطئ ضواحي تطوان


أضيف في 04 ماي 2018 الساعة 05 : 19



حقيقة تواجد مروحية بشاطئ ضواحي تطوان

 

 

استأثر نزول اضطراري لطائرة من نوع هيليكوبتير باهتمام الرأي العام بإقليم تطوان، مساء أمس الخميس 2018-05-03.

 

وبحسب مصادر لبريس تطوان فإن الطائرة الصغيرة نزلت بشاطئ أوشتام التابع لجماعة زاوية سيدي قاسم بإقليم تطوان، واستنفرت معها مختلف الأجهزة الأمنية لرجال الدرك الملكي.

 

 

وبحسب ذات المصادر، فإن المروحية المذكورة تعرضت لعطب تقني، فرض على ربانها النزول الإضطراري بأقرب نقطة باليابسة، وذلك بعدما كانت تشارك ضمن لحاق جوي شارك فيه أربع مروحيات كانت إنطلاقته من فرنسا مرورا باسبانيا ومن ثم إلى المغرب.

 

 

 

 

وأضاف المصدر، أنه كان من ضمن مسارات اللحاق الفرنسي كل من مدن طنجة والدار البيضاء وبني ملال والصويرة وأكادير والراشدية والناضور وتطوان ومن تم العودة إلى فرنسا.

 

 

وقد فرض العطل الفني الذي تعرضت له المروحية الفرنسية تأخير اللحاق إلى غاية إصلاح المروحية بمطار سانية الرمل، حيث عملت مصالح الدرك الملكي على نقل المروحية من شاطئ أوشتام إلى مطار سانية الرمل فور إبلاغها بالحادث.

 

 

وينتظر أن يواصل اللحاق غدا السبت بعد إصلاح المروحية التي تكلف تقنيو مطار سانية الرمل بعمليات الصيانة والإصلاح طيلة يومه الجمعة.

 

 

سعيد المهيني/ بريس تطوان








 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



فرقة مسرح المدينة تعرض عملها الجديد'' امرأة وحيدة تؤنسها الصراصير''

تعادل ثمين للإتحاد الشفشاوني بميدان المتصدر

المهرجان الدولي 12 للشطرنج بشفشاون

مــــــــوت الديموقراطية

شفشاون النوارة ... بين النعم و النقم

يحدث الان: انقطاع التيار الكهربائي بمدينة شفشاون

شفشاون على صفحات أعرق جريدة المانية: ديرشبيغل

حدث في مثل هذا اليوم: اغتيال المهدي بن بركة

الشرق الأوسط : ديمقراطية أم ذلقراطية ؟

ليالي القذافي بشفشاون: تسيل مداد الكتاب المشارقة (الكردستاني بدل رفو نموذجا)

حقيقة تواجد مروحية بشاطئ ضواحي تطوان





 
إعـAــلانات
 
البحث بالموقع
 
مقالات وأراء

نحن الفقراء