تحية إعلامية للزوار الكرام ومرحبا بكم في موقعكم الشاون بريس           
صوت وصورة

أخبار حصرية على إذاعة تطوان الجهوية لنهار اليوم


أخبار إذاعة تطوان الجهوية لنهار اليوم

 
أدسنس
 
النشرة البريدية

 
 


مسابقة لندوة علمية بشفشاون


أضيف في 12 فبراير 2020 الساعة 31 : 11



 مسابقة لندوة علمية بشفشاون

 

استكتاب لندوة تحت عنوان:

"أضواء على تاريخ قبيلة غمارة من بداية القرن العشرين وإلى الفترة الراهنة"

(المنظمة يوم الخميس 16  يوليوز 2020م على الساعة الرابعة مساء)

"بمقر جمعية القرية للثقافة والتنمية "

  

- ديباجة:

 تعتبر غمارة اتحادية قبلية أمازيغية مصمودية الجذور، وكانت مدينة سبتة قديما قاعدة لها، وبعد احتلال سبتة من طرف البرتغاليين صارت مدينة شفشاون الجبلية قاعدة رئيسية لها، واستمرت المدينة في أداء وظيفتها الدفاعية إلى سقوطها سنة 1926م في يد الاحتلال الإسباني. وقد ذكرت القبيلة في أغلب كتب مؤرخي العصر الوسيط، حيث كانت القبيلة قديما تمتد على مساحة جغرافية كبيرة، تعرضت تدريجيا إلى التقلص، وصارت حاليا تتأطر ضمن تسع قبائل كبرى تكون اتحادية قبيلة غمارة التي حافظ على تماسكها الاتحادي، واسمها القديم والعام، وتعتبر في الفترة الراهنة من أكبر قبائل الريف الغربي.


أدت القبيلة أدوارا طلائعية منذ الفتح الإسلامي لبلاد المغرب، إذ شاركت في أغلب الحملات الجهادية المتجهة صوب بلاد الأندلس، حيث شاركت الجيوش القبيلة الغمارية في كل من معركة وادي لكة حينما أراد المسلمون فتح الأندلس بقيادة طارق بن زياد، ومعركة الزلاقة في مواجهة الجيوش النصرانية بقيادة ابن تاشفين، والأرك والعقاب بقيادة المنصور والناصر الموحدي، وفي جل المعارك التي خاضها ملوك بني مرين وبني الأحمر في بلاد الأندلس، كما وساهمت وبشكل كبير في الحملات التي قام بها المولى علي بن راشد أمير شفشاون وغيره من مقاومي القبائل المجسكية الغمارية في مواجهة الحملات البحرية والبرية للقوات الإسبانية والبرتغالية على مدن وسواحل القبيلة الغمارية، واستمر دور القبيلة الجهادي إلى الفترات المتأخرة من القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين، وبالضبط بعد توقيع معاهدة الحماية سنة 1912م واحتلال مدينة تطوان من طرف الإسبان.


ساهمت قبيلة غمارة بمعية القبائل الجبلية والريفية والهبطية في حركة المقاومة المغربية ضد الاحتلالين الإسباني والفرنسي، واستمرت هذه الحركة إلى سقوط آخر قلاع المقاومة بالقبيلة سنة 1927م، حيث اختار الجنرال لااٌسباني سانخوروخو القرية للإعلان عن القضاء على المقاومة المسلحة بالمنطقة، بالإضافة إلى كون مدينة شفشاون العتيدة التي تقع في تراب قبيلة غمارة آخر مدينة مغربية اعترفت بالحماية سنة 1920م.


 سطر الغماريون بطولات خالدة لم تلق الكثير من الاهتمام من طرف الباحثين المختصين، لهذا آثرنا في هذه الندوة تسليط الأضواء على هذه الفترة المهمة من تاريخ القبيلة بالخصوص والريف الغربي بالعموم، سواء على المستوى السياسي أو العسكري أو الثقافي أو الاقتصادي. وتسليط الأضواء على هذه المرحلة وخصوصياتها من شأنه أن يعمل على رفع بعض الغموض الذي يحيط بتاريخ المنطقة بالرغم من وجود بعض المبادرات التي تسير إما في الشق التاريخي أو الجغرافي والاقتصادي.

  أهداف الندوة:

- التعرف على وضعية بلاد المغرب الاجتماعية والاقتصادية والسياسية والثقافية بالعموم ومنطقة الريف الغربي بالخصوص.

- التعرف على السياق التاريخي للاحتلال الإسباني لشمال المغرب بالعموم وقبيلة غمارة بالخصوص.

- التعريف بأدوار القبيلة على المستوى العسكري وذكر أهم أعلام المقاومة في القبيلة حينها.

- التعرف على الخصوصية الاجتماعية والاقتصادية والعلمية والثقافية في القبيلة خلال الفترة الاستعمارية.

- التعريف بدور الغماريين في قيام الحركة الوطنية المطالبة بالاستقلال، وترجمة بعض من أعلام المقاومة والنضال المسلح والسياسي ضد الاستعمار الأجنبي حينها.

- التعريف بدور المؤسسات الثقافية والدينية والتعليمية في القبيلة الغمارية وأهم أعلامها.

- ذكر مؤهلات المنطقة الاقتصادية والجغرافية وبعض معيقات التنمية بها.

    المحاور العامة للندوة:

- المحور الأول : الوضعية السياسية والاجتماعية والثقافية في القبيلة قبل وبعد توقيع معاهدة الحماية.

- المحور الثاني : دور المؤسسات الدينية والعلمية في تطوير الحركة العلمية والثقافية بالقبيلة وأهم مراكزها.

- المحور الثالث : دور الغماريين في قيام حركة المقاومة المسلحة بين سنة 1912م و1927م، وأهم الأدوار التي لعبها الغمارييون في هذا السياق.

- المحور الرابع: المؤهلات الاقتصادية والبشرية والتراثية والسياحية للقبيلة الغمارية ودور الفاعليين الترابيين والمجتمع الغماري في تثمينها.

- المحور الخامس: معيقات التنمية الاقتصادية والاجتماعية والتعليمية في القبيلة وأهم الحلول المقترحة للحد من الفوارق الاجتماعية.

تواريخ مهمة:

1: آخر أجل لاستلام الملخصات: 04/03/2020

2: تاريخ الرد على الملخصات المقبولة: 06/03/2020

3: آخر أجل لاستلام المداخلات يوم: 26/04/2020

4: تاريخ الرد على البحوث المقبولة: 06/05/2020

    - اللجنة العلمية:

- الدكتور عبد السلام الجعماطي

- الدكتور محمد الفهري

- الدكتور بلال الزروالي

- الدكتور عادل مفتاح

- الدكتور موسى المودن

- الدكتورة ليلى القبيبي السنوسي

- الأستاذ محمد أثار

 اللجنة المنظمة:

- الأستاذ عبد الحكيم المغراوي - الأستاذ محمد أقنين - الأستاذ محمد الوزاني - الأستاذ يوسف العطوشية - الأستاذ وليد موحن- الأستاذة الناصري نجوى- الأستاذ جيهان طه.

    للاتصال والتواصل:

ترسل الملخصات والبحوث (بعد أن يتبع المؤلف الأصول العلمية المتعارف عليها في إعداد وكتابة وتوثيق البحوث) المطلوبة على شكل وورد، إلى البريد الإلكتروني:

[email protected]

    أرقام الهاتف :

0642499450-0667579064-0684946184

 

الشاون بريس

 







 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



تكريم النائب السابق لوزارة التربية الوطنية بشفشاون

وزارة التربية الوطنية تنشر أسماء المحتلين للسكن الوظيفي بشفشاون

عمر الرحموني : المشارك الوحيد من شفشاون في مسابقة ''تكايس'' الوطنية

مهرجان رياضي بمركز أمتار بالجبهة

بلاغ صحفي حول المهرجان الدولي للتصوير الفتوغرافي بشفشاون

بروفايل عن المسرحي محمد زيطان

انطلاق فعاليات الملتقى الوطني للفيلم القصير هواة بشفشاون

نهضة شفشاون تفوز بتطون على دريم تيم

اسدال الستار عن الملتقى الوطني للفيلم القصير بتتويج الأفلام الفائزة

مبارة الموسم تنتظر فتيان نهضة شفشاون غدا السبت

مسابقة لندوة علمية بشفشاون





 
البحث بالموقع
 
مقالات وأراء

أنا أحب.....أنا انسان

 
أدسنس