تحية إعلامية للزوار الكرام ومرحبا بكم في موقعكم الشاون بريس           
صوت وصورة

الفنان الشاوني حميد الحضري يشكر المسؤولين بالمضيق


وفاة غامضة لحامل بشفشاون

 
النشرة البريدية

 
 


العين الحمراء: ها الملاوي ها الرغايف


أضيف في 17 فبراير 2014 الساعة 16 : 22



 

 

العين الحمراء: ها الملاوي ها الرغايف

 

كتب: يوسف بلحسن

الملاوي وليست المالاوي...أعرف بأنه من الصعب عليكم التفريق بين الكلمتين فالأولى تعني الأمن الغدائي لشعب المغرب الأقصى(زعما نحن !!!) والثانية تعني دولة "كحلة" افريقية.فما الذي يجمع بيننا؟ لاحظوا معي فحسب الفقيه الشيخ " غوغل"فإن دولة الملاوي من بين أقل بلدان العالم نموا وتملك مؤمل حياة منخفض مع ارتفاع معدل الوفيات واستنزاف للقوى العاملة والنفقات الحكومية ويتوقع-دائما حسب غوغل- أن يكون لها تأثير كبير على الناتج المحلي وبالمقارنة فنحن وإن كنا افضل من ذلك بكثير إلا أن تصريحات الوزير الوفا تحيل كما لو أنه كان يقصد الملاوي- الدولة- بقولته الشهيرة:"الملاوي –يعني الرغايف-أصدق أنباء من الخبز..." حينما رد في برلماننا على سؤال حول ارتفاع ثمن الخبز فقال ما قال بدون شعور... ،ولكي يثبت فضيحة معدل ارتفاع معدل الوفيات في الملاوي –الدولة –قال معاليه ان الخبز ديال: 1.20 يهدد السلامة الصحية-وحتى الطرقية-للمواطنين وهو السبب في ارتفاع الكوليسترول والسكر(الآن عرفت لماذا تريد حكومة "الملا مول" الكيران الزيادة في السكر !!!!)

عندما نرى مثل هذه الخرجات الطفيلية لأصحاب القرار السياسي ببلادنا،أقول بأن ما أصبنا ما هو إلا ثمرة أفعالنا، ولكن ما هو الذنب الكبير الذي اقترفناه ليسلط علينا "الملا مول الكيران" وزيرا يحسن "المعايرة" أكثر من احسانه السياسة؟ومن أين أتى الرجل بكل هذا"الوفا" ليدافع عما يستحيل تبريره؟ثم قبل هذا وذاك كيف أمكن تغيير منصب وزير تعليم وتربية ليصبح وزير مكلف بالحكامة-يعني الحجامة-؟ الأمر ببساطة وهو أننا في المغرب الأقصى دولة "أغنان" بدون منازع.. وبما أن الحزب الحليف -الاستقلال- قرر الخروج من الحكومة وبما أن وزير ينتمي لذاك الحزب فضل الكرسي على مبادئ حزبه-الذي أهله أصلا للمنصب-فما على الوزير الأول إلا أن يرد له الجميل بتعيينه وزيرا في اي شيء ولو كان لإضحاك الناس في البرلمان ولقول أي شيء متى شاء وكيفما شاء..وبما أن باقي عناصر الحزب الرئيسي في المغرب قبلت اللعبة وبعضها قبل تغيير منصبه من وزير في مكان الى وزير بلا مكان فلا باس من استكمال مسرحية السياسة بخرجات لا أصل لها ولا فصل.

ما معنى أن الشعب يفضل "الملاوي" على الخبز؟ ثم بالله عليكم هل الملاوي وأمها الخبز..تصنع من نفس الدقيق أم من عصير cerveza؟ألا تُذكّركُم قولة الرجل بما قالته ملكة فرنسا ماري انطونيت:"اذا لم يكن هناك خبز للفقراء ..دعهم يأكلون كعكا !!".ثم يا معالي الوزير من قال لك أننا في الشمال نحب –أصلا- الملاوي؟ وكيف سنأكل الملاوي بqueso de bola أو كما تسميه: الجبن الأحمر "؟

القضية "درات" في رأسي طيلة الاسبوع وكلما حاولت أن افهمها تيقنت أنهم لا يريدون أن يفهموا ، وكما تقول العديد من المنظمات العالمية: ردوا بالكم راكم تعلبون بالنار، خاصة عندما تعتقدون أن صمت الشعب يعني غباوته وأنه سيقبل الاهانات الواحدة تلوى الأخرى الى ما لا نهاية...واش فهمتيني ولا لا؟؟؟؟؟؟؟

 







 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



مهرجان رياضي بمركز أمتار بالجبهة

حضور جماهيري كبير لملتقى الفنون التراثية الأول بشفشاون

اختتام الايام الثقافية الثانية بدوار الحرائق جماعة فيفي

وقفة احتجاجية بباب العين للتنديد بالعفو عن مغتصب الأطفال

العين الحمراء

"الاحتفاء بالدور الشفشاونية العتيقة" على صفحات جريدة القدس العربي

الوضع الحكومي الحالي ومسارات التحول‏

التربية على المواطنة: نحو مقاربة لتحقيق التوازن المجتمعي

اتحاد كتاب المغرب بشفشاون يحتفي ب:"عبد الكريم الطبال أشعار أولى"

أدب الحوار وأصول النقاش

العين الحمراء: مسلم RAPERO رائع

العين الحمراء: النظريات الستة في تربية الاطفال

العين الحمراء: طلبتنا ونادي المواطنة

العين الحمراء: ها الملاوي ها الرغايف

العين الحمراء: استقالة العامل دمرتيل

العين الحمراء: قناة الجزيرة والهجن

العين الحمراء: نساء الموقف

العين الحمراء: الهيف... والعياذ بالله





 
إعـAــلانات
 
البحث بالموقع
 
مقالات وأراء

تجمل بالسكوت