تحية إعلامية للزوار الكرام ومرحبا بكم في موقعكم الشاون بريس           
صوت وصورة

دورة تكوينية حول آليات تدبير الإختلاف والتنوع بكلية


د.عزيز الرباح وزير الطاقة والمعادن يحاضر بتطوان

 
أدسنس
 
النشرة البريدية

 
 


مستشار بجماعة المنصورة يقرر الطعن في دورة فبراير ويطالب بإعادتها


أضيف في 08 مارس 2014 الساعة 21 : 14



 


مستشار بجماعة المنصورة يقرر الطعن في دورة فبراير ويطالب بإعادتها


قرر توفيق المصمودي المستشار بجماعة المنصورة الطعن في دورة فبراير2014 للجماعة، بعد "انعقادها بطرق غير قانونية" حسب المستشار، وفي اتصاله بالشاون بريس أكد توفيق المصمودي "أن رئيس المجلس الجماعي للمنصورة وكعادته يضرب عرض الحائط مقررات الميثاق الجماعي، والقانون المنظم للجماعات المحلية، وذلك بعقده دورة فبراير 2014 لدراسة الحساب الإداري خارج التوقيت المعلن عنه عبر استدعاء السلطة المحلية والتي حددت الساعة العاشرة والنصف (10.30) صباحا لحضور الاجتماع المقرر داخل مقر الجماعة.

       وعند عدم وجود النصاب لاستكمال الاجتماع بطريقة قانونية في الساعة المحددة له وهو العاشرة والنصف صباحا -حسب الاستدعاء- عمد إلى الاتصال بأعضاء آخرين خارج التوقيت المحدد لهذا الغرض حوالي 12.00 زوالا، وبحضور النائب الرابع للمجلس الذي كان موجودا بسوق الاثنين لجماعة المنصورة والذي لم يحضر هو الآخر الجلسة. 

  إلا أن الرئيس وبعد انتهاء الآجال والتوقيت المحدد لهذا الاجتماع، عمد إلى عقد الدورة في ظروف غير عادية رغم إلحاحنا عليه عبر الهاتف بعدم عقدها في وقت خارج الآجال المحدد حتى يتسنى لنا الحضور، الأمر الذي يتطلب منا أن نضعكم في الصورة الحقيقية درءا لكل شبهة أو كذب في الموضوع.

وأمام هذه الوقائع والتصرفات المشينة لرئيس المجلس ونائبه الأول، أؤكد أني أشجب وأستنكر كل هذه التصرفات الخارجة عن القانون والتي تنم عن ضرب صريح للقانون المنظم للجماعات المحلية ولأخلاقيات المرفق العام، كما أؤكد أنني سأقوم بالطعن في هذه الدورة وفي كل مقرراتها وما أسفرت عنه من نتائج وفق الطرق والسبل التي يكفلها القانوني، حتى يتسنى لنا ممارسة دورنا الذي انتخبنا من أجله عبر إعادة الدورة"

وأضاف المستشار "نؤكد لكم ونوضح عبر هذا المنبر الحر الذي فتح المجال لنا بالرد على هذه الاكاذيب المغلوطة تنويرا للراي العام وللسلطات المحلية وذلك بارجاع الامور الى نصابها عبر طعننا في هذه الدورة وما اسفرت عنها من نتائج غير قانونية والتي تتجلى في مقررات تهم الساكنة عموما ،حيث قام الرئيس ونائبه عبر الحيل المعهودة في برمجة الفائض السنوي لفائدة بعض الاعضاء لاستمالتهم والتصويت لفائدة الرئيس ونائبه الاول حيث تم تخصيص حصة مالية من الفائض لبناء مؤسسات تعليمية في بعض الدواويرلفائدة هؤلاء الاعضاء الذين جيئ بهم للحضور في الجلسة واستكمال النصاب عند غيابنا اثناء الدورة، ونسي الرئيس ونائبه الاول ان بناء المؤسسات التعليمية هو من اختصاص وزارة التربية الوطنية،  وهذا جهل وضرب في الصميم لمقررات ومرتكزات الميثاق الجماعي المعمول به حاليا، ونحن نحيل الرئيس ونائبه الاول على هذا القانون قصد الاستفادة منه.

ومن هذا المنطلق نؤكد لكم شجبنا وطعننا لدى السلطة المحلية للوقوف ضد هذه المقررات والاكاذيب التي سقط فيها الرئيس ونائبه الاول عن جهل او عن غير جهل داعين السلطة الوصية الى عقد الدورة من جديد والمشاركة البناءة في برمجة المشاريع التي تهم الساكنة."

وكانت منابر إعلامية وطنية،( من بينها الشاون بريس) قد نشرت تقريرا عن الدورة جاء فيه أن جماعة المنصورة قد صادقت بإجماع على دورة فبراير 2014.

الشاون بريس








تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- لا تكذب

المنصورة

التوفيق المصمودي لم يكن اصلا موجود بالجماعة وكان موجود بتطوان و اذا صح القول و ذهب الى المحكمة للطعن في التصويت فانه يتلاعب كما يتلاعب بالاحزاب كل محطة انتخابية يدخلها مع حزب جديد.

في 08 مارس 2014 الساعة 43 : 21

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- دورة مشبوهة

متتبع

ان هذه الدورة وصمة عار على جبين الرءيس و نا ءبه 1 و كل اللاعضاء الذين ساهموا في تمرير هذا الحساب اللاداري المشبوه مقابل هبات رخيصة سيحاسبكم الله و التاريخ

في 12 مارس 2014 الساعة 09 : 11

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- لا تكذب

المنصورة

انت الوحيد مشبوه في هذه القضية لانك لا تريد الخير لهذه الجماعة و خاصة كاتب المقال المستشار الذي وعد منتخبيه ببناء ملعب على ارض المصامدة و كذلك المسبح و خالف وعده.

في 12 مارس 2014 الساعة 13 : 19

أبلغ عن تعليق غير لائق


4- علم الفلك وأكل الثوم

عالم الفلك

لا يمكن ان تكون دورة مجلس جماعة المنصورة قانونية في غياب التوفيق لأنه الرئيس الشرعي بالوراثة. وإجراء الانتخابات بهذه الجماعة خرق للقانون. فعلى السلطات المسؤولة أن تكون حريصة كل الحرص في المستقبل على ضمان الرئاسة للسي التوفيق إذا أرادت أن تفلت وقواتها بجلدها من عاصفة الأحجار التي يمكن أن تمطر الجماعة في غفلة من مديرية الأرصاد الجوية.
في غفلة من التوفيق وأصحابه الظاهرين والمقنعين مرت دورة فبراير 2014 وتمت المصادقة بالإجماع على صرف ميزانية 2013 وتمت برمجة الفائض كما أرادها المرشحون الحاضرون. أما الغائبون بنية عدم توفر النصاب للمصلوحي ونائبه رقم 1 فقد فشلوا وسيواصلون تراكم الفشل لإن أهدافهم معروفة لدى المواطنين الذين أصبحوا يعرفون عن قرب كل ما يقع بجماعتهم بفضل علنية دورات المجلس وشفافية التسيير الإداري والمالي لمصالحهم الجماعية.
الفم الذي يؤكل به الثوم يوجد مباشرة تحت أنف السي التوفيق الذي لا زال يسبح في سبات عميق وحلم سحيق فعد إلى رشدك ياولد ولا تنصت كثيرا العلماء المحيطين بك...

في 15 مارس 2014 الساعة 51 : 17

أبلغ عن تعليق غير لائق


5- المنصورة

مواطن غيور

ردا على صاحب التعليق رقم 4
اذا كانت عقد دورة فبراير 2014 صحيحة فلماذا لم تنعقد في وقتها القانوني والمعلن عنه حسب استدعاءات الآعضاء .ولماذا انتظروا حتى الساعة 11 والنصف ليكتمل النصاب حيث ذهب النائب 1 للرئيس بسيارته وحمل معه الطبيبة مولات الفرماسيان لكي توقع فقط على ورقة الحضور ثم تذهب الى حال سبيلها ليكتمل بذلك النصاب القانوني للجلسة .وأنا هنا لاأدافع عن توفيق المصمودي الذي أتحفظ على كثير من مواقفه .ا
والمتتبع لشؤون جماعة المنصورة يرى تمت برمجة فائض الميزانية من ظاجل ارضاء الخواطر وحتى لوكان ذلك خارج مقتضيات الميثاق الجماعي وأعني هنا بناء حجرات دراسية والتي تظل من اختصاص الوزارة الوصية .ولايمكن للجماعة القيام بذلك الا في حالة نقل الاعتمادات المالية اللازمة لذلك .وهنا أحيلكم على الميثاق الجماعي لسنة 2009 للتأكد من ذلك ومن تم فان هذه البرمجة باطلة .ومابني على باطل فهو باطل .وهذا مجرد رأييى في الموضوع ،قد لايعتد به

في 16 مارس 2014 الساعة 30 : 00

أبلغ عن تعليق غير لائق


6- تسكالة و المقنعين

المنصورة

يبدوا ان تسكالة و نواحيها كان لديها الراي الاقوى في تسيير شؤون الجماعة، و للاسف استعمل صاحبها الغربال في حجب الشمس عن المتتبعين للشان المحلي و كان الامر يتطلب استعمال المجهر لرصد الخروقات ،و التنمية تكمن فقط في استمرار المرفق العام في تقديم الخدمات الاجبارية التي تضمنها اعلى هيئة حاكمة في هذا البلد انه الاستهثار بعقول الاخرين .
اعتقد انك لست بريئ من كل ما ينسب اليك وان كان القانون يحميك فالعبرةهو ان تنشر لنا كيف صرفت مييزانية 2013 بدل نشر كيف وزعت مييزانية 2014 .حتى يعرف القارئ من بعيد بدل الحاضر الجاهل بخبايا تصرفاتك في مدى مصداقيتك .
اما انت يا توفيق لقد توفقت في الكذب و حق القول على ان بني احمد ماتت بتصويت الساكنة عليك في الانتخابات البرلمانيةو الجماعيةانها الكارثة.
من حقك ان تهدد كل من سولت له نفسه معارضتك لان اسلافك ساهما بكذبهما في نشر دعاية مفادها انهما الاكثر عزماعلى الدفاع عن حقوق المزارعين حتى دمرت افكارهم و دمروا الجماعة ساعة انتخاب الرئيس 2009 من دون معاقبة المجرمين بل زادتك شهرة واصدق قولك بانك البطل بدون منازع في بيعك الوهم لشباب المنصورة،ولم تقف نظرتك الساقطة عند هذا الحد بل تعدت الى مطالبتك ببناء الملعب بلالة مشورةبدل حومتك التي تتوفر على ارض قادرة على ان تستوعب ملعب لكرة القدم مماثل لملاعب طنجةمراكشاكدير و الدار البيضاء و لماذا لا تقام فيها مباريات دوليةلتنمية منطقتك ......؟
و من هنا اقول لشباب المنصورة ان كانت لكم رغبة في تنمية جماعتكم فكروا في كيفية طرد الكهنة اولا من جماعتكم.

في 18 مارس 2014 الساعة 53 : 19

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



البنية التحتية للسياحة الجبلية بتلاسمطان شفشاون تتعزز بمسارات جديدة.

شفشاون على صفحات الانباء الكويتية: المدن العتيقة فضاء لتلاقح الحضارات

وفد من قطاع غزة يزور شفشاون

انتفاضة ساكنة باب برد ضد مطرح الأزبال

النسيج الجمعوي بشفشاون يتعزز بميلاد جمعية الجوهرة الزرقاء.

انفراد: الشاون بريس تنشر المداخلة الكاملة للناشط الحقوقي والسياسي محمد بن ميمون بمقر المنظمة المغربي

تأسيس الفرع المحلي لجمعية المغاربة ضحايا الطرد التعسفي من الجزائر

اختتام دوري قاع اسراس الربيعي وسط حضور جماهيري كبير

انطلاق فعاليات المعرض الجهوي للصناعة التقليدية بشفشاون

الصراخ والاستنكار: جماعة المنصورة نموذجا

الصراخ والاستنكار: جماعة المنصورة نموذجا

جماعة المنصورة بني أحمد، اقليم شفشاون تستغيث ،فهل من منقذ؟ الحلقة الثالثة:

مستشار بجماعة المنصورة يقرر الطعن في دورة فبراير ويطالب بإعادتها

حادثتي سير خطيرتين بطريق تطوان والشاون مع بداية التساقطات المطرية -صور-

توقيف أشغال بناء مركز الإغاثة للوقاية المدنية باسطيحة شفشاون

حالة انتحار بجماعة المنصورة ضواحي شفشاون





 
إعـAــلانات
 
البحث بالموقع
 
مقالات وأراء

أنقذوا الزمن المدرسي!

 
أدسنس