سرقة المياه عبر الآبار العشوائية يستنفر ساكنة باب برد

استغرب عدد من القاطنين بمنطقة باب برد، وبالضبط في جبل المزي، بإقليم شفشاون، من إنشاء سور على أرض تتواجد بالمنطقة، رغم عدم دخول هذه الأرض ضمن ملكية صاحب السور.

وبحسب مصادر محلية، فإن “الغرض من هذا السور، هو تثبيت عداد للكهرباء خارج القانون، يمكن صاحبه من سرقة الماء من بئر عشوائي ونقله للري”.

وتضيف نفس المصادر، أن “السور مبني بصفة غير قانونية وعشوائية داخل الغابة والأرض في جبل المزي، بالإضافة إلى أن الأرض التي بني عليها السور ليست في ملك الباني”.

واستنكرت نفس المصادر، “عملية سرقة المياه بطريقة عشوائية من آبار غير مؤهلة، رغم ما تعانيه المنطقة من شح للمياه، بالإضافة إلى المخاطر التي تشكلها الأبار العشوائية”.

بريس تطوان/المصدر

مشاركة المقالة على :
اترك تعليقاً