لعبة “البارتشي” تنتهي بجريمة قتل بإقليم شفشاون

الشاون بريس

اهتزت منطقة قاع أسراس الشاطئية بإقليم شفشاون على وقع جريمة قتل وصفها شهود عيان بـ”الخطيرة”.

وحسب مصادر جريدة “الشاون بريس” فإن سبب الجريمة “النكراء” تعود إلى خلاف بين طرفين أحدهما يبلغ من العمر حوالي 40 سنة (الجاني) والآخر يبلغ من العمر حوالي 25 سنة (الضحية).

ووفق ذات المصادر فإن سبب النزاع يعود إلى لُعبة “البارتشي” التي تحولت إلى ملاسنات حادة بين الطرفين أفضت إلى طعنة قاتلة في أنحاء متفرقة من جسد الضحية.

في الأثناء حلت عناصر الدرك الملكي لعين المكان للوقوف على ظروف وملابسات الجريمة، ومحاولة الوصول إلى الجاني وتقديمه للعدالة.

مشاركة المقالة على :
اترك تعليقاً