تحية إعلامية للزوار الكرام ومرحبا بكم في موقعكم الشاون بريس           
صوت وصورة

مشاريع هامة في دورة استثنائية بجماعة شفشاون


مدرسة حقلية بين جبال شفشاون

 
أدسنس
 
النشرة البريدية

 
 


الحكومة تستبدل “جواز التلقيح” ب”الجواز الصحي”


أضيف في 18 نونبر 2021 الساعة 50 : 09



الحكومة تستبدل “جواز التلقيح” ب”الجواز الصحي”

 

 

استجابت الحكومة المغربية، لطلب المجلس الوطني لحقوق الإنسان، المتعلق باستبدال “جواز التلقيح “”بالجواز الصحي”، الذي يمكن أن يشهد بالتحصين.

 

ورحب المجلس الوطني لحقوق الإنسان، في تدوينة عبر صفحته الرسمية، بقرار الحكومة استبدال “جواز التلقيح” ب”الجواز الصحي”.

 

وسبق أن سجل المجلس في رسالة موجهة للحكومة عددا من الإشكالات المرتبطة بهذا القرار، تتجلى أساسا في توافد عدد كبير من المواطنات والمواطنين على مراكز التلقيح منذ يوم 21 أكتوبر بسائر جهات المملكة؛ حالات الفئات الهشة خاصة من المسنين والنساء وسكان البوادي والذين وجدوا صعوبات في تحميل وثيقة جواز التلقيح؛ احتجاجات وشكايات للمواطنات والمواطنين توصل بها المجلس، منعوا من خدمات عمومية أو خاصة (وسائل النقل، أماكن للتسوق، إدارات، …) لعدم توفرهم على وثيقة جواز التلقيح، وتقييد بعض حقوقهم من دون إجراءات بديلة.

 

كما سجل المجلس تباين تعامل إدارات عمومية ومقاولات خاصة بشأن وضعية موظفين ومستخدمين لا يتوفرون على جواز التلقيح؛حالات الاكتظاظ والازدحام الناجمة عن تدابير واجراءات تطبيق قرار “جواز التلقيح ” بوسائل النقل العمومي بما فيها الحافلات والترامواي، الخ.

 

وأوصى المجلس الوطني لحقوق الإنسان الحكومة، بتعزيز التواصل والإرشاد مع المواطنات والمواطنين غير الملقحين، لحد الآن، قصد بلوغ الحماية الجماعية ضد كوفيد-19، والعمل على ضمان ولوج المواطنات والمواطنين للاماكن العامة وخاصة المصالح العمومية والتي لا يمكن تقييده دون قرار ودون اتخاذ الإجراءات الانتقالية الضرورية، بما لا يمس حقوق الافراد والجماعات في التمتع بالخدمات العمومية

 

وطالب باستبدال “جواز التلقيح “”بالجواز الصحي”، الذي يمكن أن يشهد بالتحصين عبر:

• شهادة الكشف السلبي طبقا للإجراءات المعمول بها لصلاحياتها؛


• شهادة طبية تثبت الشفاء من كوفيد حسب المعايير المحددة لذلك.


• شهادة طبية تثبت عدم إمكانية أخذ التلقيح، مسلمة من طرف الطبيب المعالج، للأسباب المحددة طبيا وعلميا؛


ودعت لتحديد فترة زمنية معقولة،لتمكين المواطنات والمواطنين من التكيف مع التدابير (سواء بأخذ الجرعة الأولى والثانية أو استخراج الشواهد الطبية …) ولتمكين السلطات العمومية من توفير الوسائل التقنية الضرورية ذات الصلة (وثيقة إشهاد تلقي الجرعة الأولى، وثيقة الجواز الصحي، …)؛ مع دراسة إمكانيات تخفيف المزيد من القيود المطبقة انطلاقا من اعتماد الجواز الصحي؛

 

الشاون بريس







 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



موفد بريس تطوان لجزيرة إيبيسا يرصد دور المراكز الاسلامية وواقع المهاجرين المغاربة هناك.

شفشاون على صفحات الانباء الكويتية: المدن العتيقة فضاء لتلاقح الحضارات

أرامل المهاجرين الشفشاونيين بهولندا مهددين بتخفيض معاشاتهن

انفراد: الشاون بريس تنشر المداخلة الكاملة للناشط الحقوقي والسياسي محمد بن ميمون بمقر المنظمة المغربي

حصري: توصيات الحلقة الدراسية التي نظمتها الإيسيسكو بشفشاون

مــــــــوت الديموقراطية

رئيس الجماعة الحضرية يترأس ندوة بالمؤتمر الرابع للمدن والحكومات المحلية

الوضع الحكومي الحالي ومسارات التحول‏

الشرق الأوسط : ديمقراطية أم ذلقراطية ؟

ليالي القذافي بشفشاون: تسيل مداد الكتاب المشارقة (الكردستاني بدل رفو نموذجا)

الحكومة تستبدل “جواز التلقيح” ب”الجواز الصحي”





 
البحث بالموقع
 
مقالات وأراء

واقع قطاع الصحة في شفشاون.. إلى متى؟

 
أدسنس