تحية إعلامية للزوار الكرام ومرحبا بكم في موقعكم الشاون بريس           
صوت وصورة

فضل ليلة القدر


زهير الركاني: نجاحك بين يديك

 
أدسنس
 
النشرة البريدية

 
 


الشعر والتشكيل والتصوير الفوتوغرافي في مدينة شفشاون (2)


أضيف في 29 أبريل 2021 الساعة 40 : 12



الشعر والتشكيل والتصوير الفوتوغرافي في مدينة شفشاون (2)

 

 

أما الفنانان التشكيليان "محمد حقون" و "سعيد الحولاني" فهاجرا إلى إسبانيا قصد متابعة دراستهما والمشاركة في بعض المعارض التشكيلية هنالك. وبعد مرور سنتين على إقامتهما في إسبانيا، رحل سعيد الحولاني إلى سويسرا ليعمل هنالك مصورا فنيا محترفا، ومازال مقيما بها حتى الآن، بينما فضل صديقه محمد حقون وجهة فرنسا واستقر بمدينة "ليون" حيث عاش فيها مدة ست عشرة سنة تمكن خلالها من اكتساب معرفة فنية عالية ومن صقل موهبته المتميزة ليعود إلى مسقط رأسه شفشاون في شوق عارم بعد أن غمره الحنين إليها ليحمل ريشته ولينقل سحر هذه المدينة في لوحات جميلة تشهد على حسه الفني وذوقه الرفيع. هذا الفنان الذي تأثر في البداية بأستاذه الإسباني "دون مانويل" وبالفنان "كاجيخا" وبالرسامين الإسبانيين المشهورين: " مانويل دي كارسيا" و "بيرتوتشي"، جعل من بيته معرضا للوحات تشكيلية وصور فوتوغرافية ملصقة على جميع جدران البيت، فيأخذك الإعجاب بتنسيقها البديع، وتصيبك الدهشة وأنت تتأمل هذه الصور الفوتوغرافية مختلفة الأحجام لشخصيات عاشت في هذه المدينة، منها من رحل إلى دار البقاء، ومنها ما لا يزال على قيد الحياة، ومنها من هاجر نحو مدن مغربية أو أروبية؛ إن الصور الفوتوغرافية التي تمكن الفنان محمد حقون من جمعها وترتيبها يكاد يبلغ عددها حتى الآن تسع عشرة ألف صورة تعد بمتابة ذاكرة هذه المدينة التاريخية العريقة، أما الصور الملصقة بالجدران فما هي إلا نسخ ورقية لا تشكل كلها إلا نسبة قليلة من الصور الكثيرة التي توجد في بيت ابن حقون الفنان التشكيلي والفنان في التصوير الفوتوغرافي الذي لمس أسرار هذا الفن منذ نعومة أظافره.

 

لقد ظهر التصوير الشمسي في شفشاون في عهد الحماية، وكان بها مصوران أحدهما يهودي كان يصور الناس قريبا من باب القصبة، والثاني إسباني كان يصورهم قرب مستشفى الرئيسي، إلا أنهما كان يسترزقان من هذه المهنة ولم يهتما يتصوير معالم المدينة الطبيعية أو الأثرية، لكن فنانا إسبانيا آخر يسمى "كارسيا كورطيس" عشق مناظر شفشاون، وكان يفد عليها من مدينة تطوان مرة كل أسبوع لالتقاط الصور التي كونت مع مرور الأيام رصيدا هائلا من الصور الفوتوغرافية لمجموعة من المآثر بشفشاون، وتطوان، والعرائش، وبعد وفاة هذا الفنان الفوتوغرافي عمل أبناؤه على إخراجها في كتيب بالإسبانية بعنوان "عدسة كارسيا كورطيس"، ويبدو أن الفنان محمد حقون وغيره من المصورين المشهورين بالمدينة قد تأثروا بالمصورين الإسبان فأبدعوا في أخذ الصور الفوتوغرافية لأماكن شفشاون.

 

الكتاب: شفشاون ذاكرة المكان

 

الكاتب: عبد الواحد التهامي العلمي

 

المركز العربي للدراسات الغربية

 

الشاون بريس/يتبع...







 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



محمد زيطان وأحمد السبياع يتوجان شفشاون بجائزة اتحاد كتاب المغرب للأدباء الشباب

القصيدة المغربية إلى أين محور المهرجان الوطني للشعر الحديث (28)

مهرجانات يجب أت تصان عن عبث العابثين

خواطر مهاجر : لمصطفى أوخريب

خواطر مهاجر:3 يوميات عامل بالحقول

ليالي القذافي بشفشاون: تسيل مداد الكتاب المشارقة (الكردستاني بدل رفو نموذجا)

العين الحمراء : "الملك و السعايين"

فيض شفشاوني في العاطفة...

عبد الكريم الطبال في حوار مع السفير: الريادة مجرد وهم

شفشاون: نافذة اﻷرض على جنة السماء

الأندلس تنبعث من ذاكرة مدينة شفشاون المغربية

شفشاون: الرسم والفنون التشكيلية والفتوغرافيا

من أين نهلت الحركة التشكيلية الشفشاونية؟

الشعر والتشكيل والتصوير الفوتوغرافي في مدينة شفشاون (1)

الشعر والتشكيل والتصوير الفوتوغرافي في مدينة شفشاون (2)





 
البحث بالموقع
 
مقالات وأراء

الوصال الروحي

 
أدسنس