تحية إعلامية للزوار الكرام ومرحبا بكم في موقعكم الشاون بريس           
صوت وصورة

دار الضيافة بمواصفات نموذجية بمنطقة "البلوطة" بين وزان


رهانات "النموذج التنموي الجديد" على إقليم شفشاون

 
أدسنس
 
النشرة البريدية

 
 


تراث منطقة ترغة إلى أين؟


أضيف في 31 ماي 2021 الساعة 08 : 00



تراث منطقة ترغة إلى أين؟

 

 

في غياب تام للبعد الحضاري لمدينة ترغة وفي إهمال تام للظروف المزرية التي يعانيها أبناء المنطقة تنطلق أشغال "كرنيش" قرية زاوية ترغة أمام مخاوف كبيرة من عدم استحضار البعد الثقافي والتراثي للمدينة ذات الحضور التاريخي الوازن.

 

حيث يوجد في نفس الجانب الذي بوشرت فيه الأشغال معالم مهمة بصمت المنطقة ببصمات روحية واجتماعية وجهادية لفترات تاريخية طويلة فضلا عن الظروف المعيشية القاسية التي يعانيها الأهالي بخلفيات وأسباب مختلفة.

 

وما إسم "الزاوية" إلا الدليل الساطع على ما نقول، علما على أن كل هذا الشاطئ كان مسرحا لمعارك جهادية حاسمة خاضها الغماريون ضد العدو الصليبي إبان هجوماته المتتالية على المنطقة، أضف إلى ذلك الضريحين الشاهدين على حضور  كبار العلماء والصوفية والزهاد في الذاكرة الجماعية للأهالي، حيث عرف الغماريون بتشبعهم وتحليهم بخصال وقيم روحية ومادية سامية تلقوها على يد هؤلاء الكبار الذين دفن بعض رموزهم على الشاطئ وأحيطوا ببنايات وأقبية للحفاظ على وجودهم بين الأهالي عبر الأجيال.

 

فهل ستراعي المصالح القائمة بالأشغال هذا البعد التاريخي لزاوية ترغة احتراما للذاكرة الجماعية لأهالي غمارة والترغيين والمغاربة، أم أن المجلس ذاته سيسقط في أخطاء ستجني ضد ذلك كله جناية لن تغفرها لا الأجيال الصاعدة ولا اللآحقة، أم أن الأمر سيعرف مراعاة واعتبارا يليقان بمدينة ترغة وغمارة يستحضران حضورهما الوازن على المستوى العلمي والجهادي والثقافي والصوفي وعلى مستويات إنسانية لا تخفى على كل دارس ومهتم بالمنطقة؟

 

يذكر أن ترغة قد نالت حيزا واسعا في كل الكتابات والبحوث والدراسات التاريخية التي شملت المغرب وشماله على وجه الخصوص، ذكر فيها كل ما وقع بهذه الحاضرة وكل ما كان يمارس بها تلميحا أو تصريحا، ومنها أن موضع هذا الكرنيش كان مسرحا لمعارك شهيرة بين المسلمين والصليبيين ومكانا لاجتماع واحتفال و"لمة" ومزار الأهالي، وموقعا لأضرحة أشهر أولياء الله في العالمين العربي والإسلامي

 

ليس المقصود الأضرحة في حد ذاتها كأبنية وقباب، وإنما المقصود أصحابها المدفونون في تربتها، الذين عرفوا بالشخصية الكاريزمية في مجالات الحياة المختلفة في ظرفية تاريخية اتسمت بالخطورة البالغة على مستوى صراع الحضارات.

 

فعلى مجلس الجماعة والسلطات المحلية والإقليمية العمل على استثمار مؤهلات وخصوصيات المنطقة لصالح تنمية بشرية شاملة في استقطاب الرأسمال المادي وفي تشغيل الشباب والرفع من مستوى عيش الساكنة.

 

الشاون بريس/المغربية تيفي







 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



شفشاون على صفحات الانباء الكويتية: المدن العتيقة فضاء لتلاقح الحضارات

النجارة التقليدية بشفشاون, تراث انساني متجدد عبر التاريخ

حالة متدهورة للطريق الرئيسية بوسط مدينة شفشاون

انطلاق فعاليات مهرجان ربيع شفشاون يوم السبت المقبل (مع البرنامج)

الإيسيسكو تعقد حلقة دراسية إقليمية في مدينة شفشاون حول حماية التراث والإدارة التشاركية في السياسات

انفراد: الشاون بريس تنشر المداخلة الكاملة للناشط الحقوقي والسياسي محمد بن ميمون بمقر المنظمة المغربي

اتحاد الشاون يكتسح رجاء السواني الطنجاوي بسداسية كاملة

بروفايل عن المسرحي محمد زيطان

الدورة العادية لشهر أبريل 2013 بجماعة باب برد

البحر يلفظ 20 كلغ من المخدرات بالجبهة

إلقاء القبض على أسرة تسرق المواطنين بالمخيم الصيفي بترغة

شفشاون: وفاة مصطاف بترغة

القصة الكاملة لاغتصاب مختلة عقليا و حملها بستة أشهر بالشاون

نصب الخيام بشاطئ تارغة بين المنع والسماح

حادثة سير “خطيرة” بين تطوان والجبهة

التوقيع بشفشاون على اتفاقيات ضمن البرنامج الإقليمي لدعم وتنمية الجماعات السلالية

تراث منطقة ترغة إلى أين؟





 
البحث بالموقع
 
مقالات وأراء

لا أحد يعلم من أنت!

 
أدسنس